-->

سامسونج تستهدف العودة إلى المنافسة بالهواتف الذكية المتميزة في الهند

سامسونج تستهدف العودة إلى المنافسة بالهواتف الذكية المتميزة في الهند
    قبل ثماني سنوات، أصبحت سامسونج الشركة الرائدة في صناعة الهواتف المحمولة في الهند من خلال طرح "Galaxy S3" من منشأة نويدا التابعة لها، وشهد سوق الهواتف الذكية الهندي نموا متواضعا بنسبة 8 % (على أساس سنوي) في عام 2019، وسجلت العملاق الكوري الجنوبي شحنات متراجعة من بين أفضل خمس علامات تجارية.

    سامسونج تستهدف العودة إلى المنافسة بمزيد من التحسينات


    وشهدت السنوات الثماني الماضية غزواً صينيًا بشكل لم يسبق له مثيل، حيث استحوذت ماركات الهواتف الذكية الصينية على 72 % من السوق الهندية في عام 2019، مقارنة بنسبة 60 % في عام 2018)، وتم إطلاق الأجهزة المزودة بميزات من الدرجة الأولى مع انخفاض متوسط نقطة البيع (ASP).

    وأصبحت الهواتف الذكية في متناول الجميع، واستحوذ لاعبون مثل Xiaomi و Vivo على شرائح متوسطة الجودة بأسعار معقولة، وواجهت شركة سامسونج، الأمر وهي الشركة التي تعد من أبرز اللاعبين، واضطرت إلي اطلاق سلسلة M-series، وتجديد سلسلة "أ"، والتي كانت  محاولات ناجحة حتى الآن.

    وبدأت سامسونج مع عام 2020 إطلاق أجهزة "Lite" لعلاماتها التجارية المتميزة الناجحة - إلى جانب اتخاذ خطوات إيجابية في تشكيلة الجيل الخامس المحسنة والأجهزة الجديدة القابلة للطي الجديدة، وذلك بهدف تحسين الأرباح من خلال زيادة مبيعات تلك الطرز المتميزة.

    وتتوقع سامسونج أن ترتفع إيرادات الهواتف الذكية بفضل مزيج المنتجات المحسن مع إطلاق طرازات رئيسية جديدة وأجهزة قابلة للطي.

    تجدر الإشارة أن السوق الهندي دخلته الكثير من العلامات التجارية الأخرى الجديدة نسبيًا، بينما كانت سامسونج في الهند منذ أكثر من عقدين كعلامة تجارية لأسلوب الحياة، وتعتبرهذه العلامات التجارية قادرة أو مستعدة لبث نضارة في علامتها التجارية من حيث التسويق والاستثمارات في تجارة التجزئة.

    زيادة في حدة المنافسة


    وأدت شركة سامسونج أداءً جيدًا في الفضاء عبر الإنترنت خلال الربعين الماضيين، كما حققت سلسلة Galaxy M، وخاصة جهاز Galaxy M30، أداءً جيدًا في قطاع الإنترنت، وهو ما ساعد على إحياء حصة الشركة على الإنترنت في الربع الأخير من عام 2019، حيث بلغت أعلى مستوياتها على الإطلاق 16.6 %، وحدث هذا على حساب التخلي عن مساحة لماركات مثل Vivo في المساحة غير المتصلة بالإنترنت.

    ويتوقع أن يشهد سوق الهواتف المحمولة في العام الحالي زيادة في حدة المنافسة في السوق مع اعتماد الشركات المصنعة للمكونات عالية الأداء بشكل متزايد، بما في ذلك معالجات التطبيقات والذاكرة والكاميرات، واستجابة لذلك، تخطط سامسونج للتمييز بين هواتفها الذكية المتميزة من خلال توسيع اعتماد الجيل الخامس وتقديم تصميمات جديدة للمنتجات القابلة للطي.
    Ahmed
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع دراما نيوز .

    إرسال تعليق