تعليم

هل المعلمين مخاطبين بقانون الخدمة المدنية ؟ أخبار أخرى

وفقا للقانون رقم. رقم 81 لعام 2016 (المعروف باسم “قانون موظفي الخدمة المدنية”)، وافقت الحكومة المصرية على الفئات التي لا يشملها “قانون موظفي الخدمة المدنية” الجديد والمؤسسات التي يشملها “قانون موظفي الخدمة المدنية”. الإدارة العامة “،” وطبعا لن تحل مشاكل أخرى، ولا تسري أحكام القانون على العاملين بها.

أولاً: المؤسسات المشمولة “بقانون موظفي الوظائف العامة رقم هاتف 81 لسنة 2016”

وبحسب كتاب رسمي من وزارة التخطيط إلى مجلس النواب بتاريخ 23/5/2016، فقد تم تحديد أجزاء “قانون الخدمة المدنية” وأحكام الخطاب، ومحتواها كما يلي:

– جميع أعمال الدوائر والدوائر الحكومية الخاضعة لاختصاصها.

وحدة إدارية محلية.

– المؤسسات العامة التي لديها أنظمة خاصة لأنظمة الخدمة المدنية الخاصة بها، مثل الإدارة العامة للضمان الاجتماعي، تطبق أيضًا أحكام “قانون الخدمة المدنية”.

امتلك معدات في حدود ميزانيتك.

ثانياً: الجهات التي لا تشملها أحكام قانون العاملين في الوظائف العامة.

فيما يتعلق بالجهات الخارجة عن قانون الخدمة المدنية رقم هاتف 81 لسنة 2016، لا يخضع موظفوها لشروطها على النحو التالي:

المؤسسات العامة التي لديها لوائح محددة لنظام الخدمة المدنية، والتي تشمل:

– هيئة قناة السويس

– الإدارة القومية لسكك الحديد بمصر

– هيئة النقل العام بالقاهرة والإسكندرية.

اتحاد الاذاعة والتلفزيون.

جميع المؤسسات ذات المسؤولين الماليين الخاصين.

اساتذة وعمال الجامعات والمراكز البحثية.

المعلمون في المدارس والمكاتب التعليمية هم أولئك الذين لديهم كوادر خاصة من “المعلمين”.

العمالة الثابتة والمؤقتة بمكافآت شاملة.

لمن لديهم مناصب عامة واتصالات منتظمة بجمهورية مصر العربية.

موظفو الدولة الخاضعون لقوانين أو لوائح خاصة.

-الأطباء.

موظفو القطاع العام والشؤون العامة.

عضو البعثة الدبلوماسية بوزارة الخارجية.

الحكام

ضباط القوات المسلحة والشرطة.

أمر الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكومة برفع رواتب جميع العاملين بالفريق الإداري للدولة إلى 37 مليار جنيه، ورفع الحد الأدنى للأجور إلى 2400 جنيه، وحل قوانين الخدمة المدنية والقضايا العالقة. في ظل هذه الظروف وفي قلب رغبة الرئيس عبد الفتاح السيسي في تخفيف العبء عن كاهل المواطنين، تمر البلاد بحالة صعبة خاصة في الموجة الثانية قبل أسابيع من تفشي وباء كورونا (كوفيد 19).

المصدر: الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى