تعليم

معلومات عن الوعي الصحي في المدرسة ( أهداف التوعية والتثقيف الصحي في المدارس )

2021-01-27 T02: 38: 01 + 00: 00

معلومات عن التوعية الصحية بالمدرسة

نسعى للحصول على بعض المعلومات حول الوعي الصحي في الصحة المدرسية لا يكمن في فائدة الفرد من الصحة الجسدية وغياب المرض، بل يتطلب التوازن بين جميع الجوانب النفسية والعقلية، فالصحة هي الحالة العقلية والاجتماعية والجسدية للإنسان . نشر الوعي بالصحة المدرسية:

  • التوعية الصحية هي إحدى العمليات الإعلامية التي تهدف إلى تشجيع الناس على القيام بأنشطة صحية والتغذية السليمة لرفع المستوى الصحي في المجتمع.
  • ويتم ذلك من خلال نشر مفاهيم الصحة وتحديد مخاطر الأمراض وكيفية الوقاية منها من خلال الندوات واللقاءات المفتوحة في المدارس والجامعات.
  • ذكر المؤتمر الدولي للطب الوقائي الذي عقد في الولايات المتحدة عام 1977 أن الوعي الصحي هو السبب الأول للحد من انتشار المرض وأن الجميع بصحة جيدة.

أهداف التوعية الصحية المدرسية

لقد قمنا بالفعل بمراجعة بعض المعلومات حول التوعية الصحية في المدرسة ونهدف إلى قول الكثير:

  • احصل على معلومات صحية يتم تزويد الطلاب بمعلومات لمساعدتهم على فهم المفاهيم الصحية بدقة وسهولة حتى يتمكنوا من فهمها.
  • إجراء التجارب التربوية: على الرغم من أهمية الندوات واللقاءات النظرية في المدارس، إلا أن التجارب لها تأثير أكبر على وعي الطالب بأهمية الوعي الصحي.
  • التوجيه للسلوك المناسب: قد لا تكون طرق التثقيف الصحي مناسبة للبعض بسبب نقص القدرة الاقتصادية والتكنولوجيا للمراقبة المستمرة للمركز الصحي، حيث يجب اختيار السلوك المناسب بما يتناسب مع قدرات كل فرد.

عاملة اجتماعية وتوعية صحية واسعة في المدرسة

يعتمد الطلاب بشكل كبير على الأخصائي الاجتماعي للتعرف على التوعية الصحية المدرسية، ونوضح ذلك على النحو التالي:

  • يقوم الأخصائي الاجتماعي بتثقيف الطلاب حول أهمية النظافة الشخصية والبيئية للحفاظ على أجسامهم خالية من الجراثيم والجراثيم.
  • حثهم على التماس العناية الطبية بمجرد شعورهم بأي مرض، وكذلك اتباع التعليمات الطبية التي يقدمها الطبيب المعالج.
  • يتم ذلك من خلال الندوات والمؤتمرات حول مواضيع صحية أو من خلال الإذاعة المدرسية.

برامج التوعية الصحية في المدارس

يرتبط الوعي الصحي بالعديد من الأنشطة في المدرسة، نوضح أدناه:

  • تهدف الصحة المدرسية إلى تثقيف الطلاب وزيادة تعليمهم في مجال الصحة والعافية، حيث أنها نشاط أساسي لنشر الوعي الصحي.
  • الإذاعة المدرسية: وهي إحدى وسائل الاتصال بين من يعرف التوعية الصحية والطلاب، لأنها تنقل معلومات وإرشادات صحية تزيد من اهتمام الطالب بمصلحتهم الخاصة وفي المجتمع المدرسي المحيط.
  • الندوات والمحاضرات – تساعد الندوات الطلاب على توفير معلومات حول صحة جسم الطالب. بالرغم من أن هذه الندوات ليست إلزامية إلا أن معظم الطلاب يهتمون بها، لذلك يجب على الجزء الصغير الذي لا يرغب في حضور الندوات أن يحضرها حتى لا يكونوا وحدهم.
  • نظرًا لأن هذه الطريقة تجمع بين الفكاهة والترفيه والتثقيف الصحي، يوفر طاقم المسرح معلومات عن التثقيف الصحي في المدرسة بطريقة سهلة وممتعة.
  • الرحلات المدرسية يمكن أن تساعد الرحلات المدرسية إلى المراكز الطبية في تثقيف الطلاب حول أهمية الاهتمام بأنفسهم، وكذلك تحديد عواقب إهمال النظافة الشخصية.

التثقيف الصحي في المدارس

لقد قمنا بالفعل بمراجعة بعض المعلومات حول التوعية الصحية في المدرسة لأن وزارة التربية والتعليم في جميع المدارس قد خصصت فئة معينة من المعلمين والمعلمات لتثقيف الطلاب حول التوعية الصحية، وهذا يمر بالنقاط التالية:

  • ضرورة العناية بالنظافة الشخصية والاستحمام مرتين في الأسبوع على الأقل.
  • التأكد من وجود مسافة لا تقل عن مترين بين الطالب وزميله لتجنب الإصابة بمرض كورونا الذي يحدث.
  • لا يستخدم الطالب أدوات زميله في الفصل لمنع انتقال الأمراض والالتهابات.
  • اغسل يديك قبل الدخول وقبل الأكل وعند الخروج من المدرسة.
  • قللي من الوجبات السريعة واشتري الطعام في المتاجر والمطاعم.
  • إذا شعرت بأي علامات مرض، ابق في المنزل وتجنب المشروبات الغازية.

في نهاية مقالنا نستعرض المعلومات الخاصة بالتوعية الصحية المدرسية، ودور الأخصائي الاجتماعي في نشر الوعي الصحي في المدارس، وأهداف التوعية الصحية المدرسية، وكذلك البرامج التوعوية حول الصحة في المدارس وأهمية الفرد والبيئة والمجتمع، وعرض بعضها بالإضافة إلى التثقيف الصحي في المدارس.

يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات من خلال زيارة موقع Exclusive Arabic الكامل.

ملاحظة: يرجى ملاحظة أن المعلومات المتعلقة بالأدوية والخلائط والوصفات الطبية لا يمكن أن تحل محل زيارة أحد المتخصصين. لا نوصي بتناول أي دواء أو وصفة طبية دون استشارة الطبيب. يمكن للقارئ تناولها أو استخدامها لأي وصفة طبية أو علاج دون استشارة طبيب أو أخصائي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock