منوعات

للتفكر في خلق الكون ثمرات منها

للتفكير في خلق الكون على أنه ثمار منه، فإن منهج القرآن الكريم في إثبات حقائق الإيمان قد استند إلى عدة طرق، منها كلام القرآن الكريم في الذهن، وأثار تفكير الإنسان، وبالتالي الذي لفت انتباهه إلى نفسه ثم لفت انتباهه إلى عناصر الوجود التي أحاطت به وما تراه عيناه. المخلوقات، للانتقال من التفكير في الأشياء المادية الظاهرة، إلى التأمل والتفكير وراء هذه الأشياء، إلى حقيقة وجود خالق لهذا الكون.

حل السؤال للتفكير في خلق الكون بثماره

الجواب على السؤال: زيادة الإيمان، وتمجيد الخالق، ورث الحكمة وحسن الرأي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى