التخطي إلى المحتوى

سيعود النجم دانييل كريج بنسخة جديدة من أفلام العميل جيمس والذي يحمل عنوان “لا وقت للموت”، وقد رأينا آخر مرة جيمس بوند يندفع إلى التقاعد مع حبه الدكتورة مادلين سوان (ليا سيدو)، لكنه سرعان ما يجبر على الخروج من التقاعد ليتولى عدوًا جديدًا مميتًا في “لا يوجد وقت للموت ” الذي سيعرض في دور السينما البريطانية في 2 أبريل 2020، وقد تم نشر مقاطع دعائية من الفيلم.

كاري جوجي بديلاً عن داني بويل

يخرج الفيلم  كاري جوجي فوكوناغا، الذي حل بديلاً عن المخرج الحائز على الأوسكار داني بويل، حيث أعلن المنتجان، مايكل جي ويلسون وباربرا بروكولي، مع نجم الفيلم، دانيال كريج، أن داني بويل خرج من المشروع بسبب “خلافات إبداعية، وكانت الشائعات تقول  أن بويل أراد قتل دانييل كريج بوند في نهاية الفيلم.

أعاد الفيلم الجديد طاقم MI6 المعتاد في صورة بن ويشو في دور كيو، ونومي هاريس في دور إيف مونيبيني ، وروري كينير في دور بيل تانر، ورالف فينيس في دور السير غاريث “إم” مالوري.، ومن بين العائدين الآخرين جيفري رايت في دور حليف بوند في وكالة المخابرات المركزية فيليكس ليتر، الذي ظهر سابقًا في كازينو رويال وكوانتوم أوف سوليس والذي عاد مع طلب لجيمس ، ليواجه خصمه إرنست ستافرو بلوفيلد، الذي يلعب دوره كريستوف والتز الفائز مرتين بجائزة الأوسكار.

يمتلئ ” “لا يوجد وقت للموت ” بالإثارة التي تعودها جمهور أفلام جيمس بوند، حيث  يخرج من التقاعد والحياة الهادئة في جامايكا ليواجه تهديدًا جديدًا خطيرًا في صورة الشرير الجديد، الذي صوره نجم فيلم البوهيمي رابسودي الحائز على جائزة الأوسكار رامي مالك.

أبطال وشخصيات الفيلم

تعود النجمة ليّا سيدو في دور الدكتورة مادلين سوان، التي شوهدت لآخر مرة مع بوند وهو يقود سيارته ماركة أستون مارتن DB5 بعد إنقاذها من إرنست ستافرو بلوفيلد، ويقال أن سوان تزوجت بوند في الفيلم الجديد،  ويقال أيضًا أنها ستُقتل، على غرار زوجة بوند تريسي في  فيلم “الخدمة السرية لصاحبة الجلالة”، وتشير تسريبات إلى أن ماضيها والسرية القديمة هي مفتاح مؤامرة “لا وقت للموت”.

ستلعب نومي هاريس نجمة الكابتن مارفل لينش شخصية تدعى إيف مونيبيني، حيث تعمل في المخابرات الإنجليزية وتساعد بوند في مهمته، رغم أن العلاقة بينها وبين بوند ستكون عدوانية في بداية الفيلم.

ويقوم النجم جيفري رايت، بدور  فيليكس ليتر، الذي يستعيد حليف وكالة المخابرات المركزية (سي آي أيه)  والذي تم ذكره في فيلم سبيكترفقط، ويحتاج ليتر إلى مساعدة جيمس في العثور على عالم مفقود.

تحدثت المُنتجة باربرا بروكولي عن مؤامرة الفيلم، قائلة، حسنًا، بوند ليس في الخدمة الفعلية عندما يبدأ الفيلم. إنه يستمتع في جامايكا، التي تعتبر”الوطن الروحي” لبوند، عندما يطلب فيليكس ليتر مساعدة بوند في تعقب عالم مفقود، يعود بوند إلى العمل ويعود إلى حظيرة MI6 وله لم الشمل مع كل من بلوفيلد وعشيقتة مادلين – التي يبدو ماضيها له علاقة بالمؤامرة.