الخليج

حاصر ابراهيم باشا الدرعيه كم شهر

حاصر إبراهيم باشا الدرعية كم شهر من الأسئلة التاريخية التي طرحها عليه كثير من الناس، من أجل معرفة تاريخ إنشاء المملكة، وجميع المشاكل التي مر بها حتى إعلان العلم التأسيسي من قبل الملك المؤسس.

مدينة الدرعية

مدينة الدرعية إحدى مناطق المملكة الواقعة في منطقة عراد اليمامة التاريخية جنوب هضبة نجد، تتبع إدارياً العاصمة السعودية الرياض وتبعد عنها بحوالي 20 كم. المحافظة هي الأولى في تاريخ المملكة العربية السعودية، تحدها من الشمال محافظة حريميلا، ومن الجنوب محافظة الدرما، ومن الشرق مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، ومن الغرب محافظة حريميلا والمحافظة. دارما، وهي المحافظة الأكثر تقدمًا والأسرع نموًا في المملكة المتحدة ويبلغ عدد سكانها حوالي 7.2 كيلومتر مربع. نسمة، بناءً على إحصائيات الهيئة العامة للإحصاء.

ابراهيم باشا حاصر الدرعية كم شهر

يعد موقع الدرعية من أهم المشاهد في تاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية، حيث وقع في (الأول من شهر جمادى الأول 1233 هـ مارس 1818 م)، واستمر الموقع. لمدة خمسة أشهر كاملة تنتهي (ذو القعدة عام 1233 هـ الموافق سبتمبر 1818 م) والحصار هو المرحلة الأخيرة. من الصراع العسكري الكبير بين الدولة السعودية الأولى وقوات محمد علي باشا.

حصار الدرعية

وصلت قوات محمد علي، بقيادة إبراهيم باشا، إلى مدينة درعا العاصمة، وبدأت القوات بفرض الحصار عليها في الأول من شهر جمادى الأول 1233 هـ، وبعد حصار استمر لأشهر خلال وبعد أن تعرضت المدينة لمحاولات عديدة من قبل قوات إبراهيم باشا للاعتداء عليها، تمكنت القوات من اختراق السور من جهة المشرفة. كان إمامهم عبد الله بن سعود الكبير في ذلك الوقت، ولم تتمكن قوات الدرعية من صد الهجوم الأخير، فاضطروا للتراجع، ومع استمرار الضغط على المدينة تحرك الإمام عبد الله. من باب سمحان إلى حي الطريف وتم تحصينها بعد أن استولت قوات إبراهيم باشا على كل منطقة الدرعية الجنوبية. واستمر القتال بين قوات الدرعية وقوات إبراهيم باشا، حتى أعلن الإمام عبد الله بن سعود الكبير في ذو القعدة عام 1233 هـ، أنه استسلم ودعا إلى إحلال الأمن والسلام للدرعية و شعبه مقابل تسليم نفسه بيد قوات ابراهيم باشا.

نصل هنا إلى ختام مقال حاصر إبراهيم باشا في الدرعية لعدة أشهر، نقدم فيه كل المعلومات عن موقع الدرعية التاريخي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى