تعليم

جهاز الدوران الذي يدفع الدم مباشرة في انسجة الحيوان هو

يدفع الدم مباشرة في انسجة الحيوان

جهاز الدوران الذي يدفع الدم مباشرة في انسجة الحيوان هو، يتركب جسم الإنسان من مجموعة من الأجهزة مثلاً كجهاز الدورة الدموية والجهاز الهضمى والجهاز العصبى والجهاز التناسلى وغيرهما؛ كما أن كل جهاز منهم يتركب من مجموعة أعضاء ولكل عضو وظيفة غير العضو الآخر، فمثلا الجهاز الهضمى يتكون من الفم ثم المعدة ثم الأمعاء الدقيقة والغليظة، كما أنه يشتمل على أعضاء أخرى مفرزة مثل الغدد اللعابية والكبد والبنكرياس ؛ وفي مقالنا هذ ا سوف نتعرف على جهاز من أجهزة الانسان ألا وهو جهاز الدوران سنقوم بشرحه بالتفصيل.

مفهوم جهاز الدوران

يكمن تعريف الجهاز الدوري على أنه هو الجهاز الذي يتحرك الدم من خلاله في الجسم، حيث أنه يتكون من (القلب، والأوعية الدموية، والدم)، وبالتالي يتم نقل الدم الغني بالأكسجين من الرئتين والقلب بعد ذلك إلى جميع أنحاء الجسم عبرالشرايين، ثم بعدها يمر الدم  عبر الشُّعيرات الدموية التي تقع بين الشرايين والأوردة، ثم يعود الدم غير المُشبع بالأكسجين إلى الرئتين والقلب عبر الأوردة.

آلية عمل الجهاز الدوري

ان الدورة الدموية الكُلية المتواجدة في جسم الانسان تتكون من الدورة الدموية الكبرى بمعنى (الجهازية) والصغرى ألا وهي (الرئوية)، فمثلاً في الدورة الجهازية يتم تزويد الأنسجة والخلايا بالدم المحمَل بالأكسجين والمواد الحيوية، أما في الدورة الرئوية فإن الأكسجين يدخل إلى الدم، ثم بعد ذلك يخرج ما يسمى بثاني أكسيد الكربون.

تبدأ الدورة الدموية بعملها عندما يسترخي القلب بين كل نبضتين، حيث أن الدم يتدفق من كلا الأُذينين إلى كلا البُطينين وبالتالي فيتمددا، ثم بعدها يتم ضخه من البُطينين إلى الشرايين الكبيرة، فان في الدورة الدموية الجهازية يقوم البُطين الأيسر بضخ الدم الغني بالأكسجين في الشريان الأبهر، ثم ينتقل الدم بعدها إلى باقي الشرايين وشبكة الشُّعيرات الدموية، وهناك يُطلِق الدم الأكسجين والمواد المُغذية الحيوية، ويأخذ ثاني أكسيد الكربون والفضلات، ثم يعود الدم غير المُشبع بالأكسجين عبر الأوردة إلى الأُذين الأيمن، ثم الى البيطين الأيمن.

تبدأ بعد ذلك مرحلة الدورة الدموية الرئوية، فان فيها يقوم البُطين الأيمن بضخ الدم الغير مُشبع بالأكسجين في الشريان الرئوي الذي يتفرع إلى شرايين أصغر، وشبكة من الشُّعيرات الدموية المُحيطة بالحُويصلات الرئوية، كما أن هناك يتم إطلاق ثاني أكسيد الكربون من الدم إلى الهواء المتواجد داخل هذه الحويصلات، ويتلو ذلك خروجه من الجسم أثناء الزَّفير، ويتم ذلك بالتزامن مع دخول الأكسجين النقي إلى مجرى الدم، وبعدها ينتقل الدم الغني بالأكسجين عبر الوريد الرئويّ إلى الأُذين الأيسر، ثم البُّطين الأيسر، ثم تبدأ النبضة التالية بالدورة الدموية الجهازية.

مكونات جهاز الدوران

كما تعرفنا على مفهوم جهاز الدوراني وآلية عمله؛ لادب من أن نتعرف على أجزاءه بمعنى أنه من ماذا يتكون، سنوقم بشرح هذا بالتفصيل في السطور التالية:

  • القلب: وهو عبارة عن عضو عضلي حجمه كحجم قبضة اليد، موقعه يكون خلف عظمة القص إلى جهة اليسار، ويقوم بمهمته وهي ضخ الدم عبر شبكة من الأوعية الدموية، ويتواجد على سطح القلب شرايين تاجية، تعمل على تزويده بالدم الغني بالأكسجين، كما أن شبكة من الأنسجة العصبية تمر من خلاله، وتعمل على نقل الإشارات المُعقدة المُتحكمة في انقباض القلب أو انبساطه، ويحيط به غشاء يُسمى بالتامور، حيث أن القلب يتكون من أربع حجرات أساسية وهي:
  1. الأُذين الأيمن: يقوم هذا الجزء باستقبال الدم من الأوردة، ويضخه إلى البُطين الأيمن.
  2. البطين الأيمن: يتلقى الدم من الأذين الأيمن ويضخه بعدها إلى الرئتين، كي يتم إشباعه بالأكسجين.
  3. الأُذين الأيسر: يتلقى الدم المُؤكسد “المشبع بالأكسجين” من الرئتين، ويضخه إلى البُطين الأيسر.
  4. البُطين الأيسر: يضخ الدم الغني بالأكسجين إلى باقي أنحاء الجسم، وتعمل انقباضاته على تكوُّن ضغط الدم، وبالتالي فاه يعد أقوى الحجرات المتواجدة في القلب.
  • الأوعية الدموية: يتم تدفق الدم إلى الجسم عبر شبكة كبيرة من الأوعية الدموية التي يبلغ طولها أكثر من 60000 ميل، وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من الأوعية الدموية، وهي فيما يلي:
  1. أولاً الشرايين: تقوم الشرايين بنقل الأكسجين والمُغذيات إلى أنسجة الجسم بعيداً عن القلب، ويعتبر الشريان الأبهر من أهم الشرايين، وهو شريان كبير يخرج من القلب، و تتفرع الشرايين لتصبح أصغر كلما ابتعدت عن القلب.
  2. ثانياً الأوردة: تعمل الأوردة في اعادة  الدم الغير مُشبع بالأكسجين إلى القلب، حيث أنها تكبر كلما اقتربت من القلب، ومن أهمها هو الوريد الأجوف العُلوي فهو الذي ينقل الدم من الرأس والذراعين إلى القلب، والوريد الأجوف السُفليّ الذي ينقل الدم من البطن والساقين إلى القلب.
  3. ثالثاً الشُّعيرات الدموية:هي عبارة عن أوعية دموية رقيقة تربط ما بين الشرايين والأوردة، وتسمح جدرانها الرقيقة بمرور الأكسجين، والمُغذيات، و ثاني أكسيد الكربون، والفضلات من وإلى الخلايا.
  • الدم: يدور الدم باستمرار لكي يزود الجسم بالأكسجين والغذيات أيضاً، كما يعمل على تخلّيصه من الفضلات، والدم  هو عبارة عن سائل تسبح فيه الخلايا والبروتينات، التي تجعله أكثر كثافة، ويبلغ حجم الدم في المتوسط حوالي 5 لترات، ويتكوّن حوالي نصف حجم الدم من سائل يُدعَى البلازما، تحتوي على المُغذيات، والغلوكوز، وعلى بروتينات ذات وظائف مُتعدِّدة، حيث تساعد على تجلّط الدم، ونقل المواد من خلاله، كما وتُشكّل خلايا الدم حوالي نصف حجم الدم، وتضم خلايا الدم الحمراء التي تُزوِّد الأنسجة بالأكسجين، وخلايا الدم البيضاء التي تحارب العدوى، والصفائح الدموية التي تُساعد على تجلّط الدم من خلال وجود عوامل التخثر.

جهاز الدوران الذي يدفع الدم مباشرة في انسجة الحيوان هو؟

يعتبر جهاز الدورة الدموية الذي يدفع الدم مباشرة الى أنسجة جسم الحيوان هو “نظام دوري مفتوح“، ومكان ما ينشأ فيه نظام الدورة الدموية المغلق، كما أنه موجود في كافة الفقاريات وبعض اللافقاريات ، ويوجد لدم القلب توزيع أحادي الاتجاه؛ وحول الجسم ؛ تعود الى القلب ؛ ان نظام الدورة الدموية يختلف أيضًا من نظام سهل للفقاريات الى نظام أكثر تعقيدًا من الفقاريات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى