منوعات

اين تقع غابة الامازون

أين تقع غابات الأمازون؟

أين تقع غابات الأمازون؟ تعتبر غابات الأمازون من الغابات المتكاملة. تمزج بين الحياة البرية والحيوانية والمائية دون أي خلل بيئي، مما يجعلها أكثر خضرة، وتستحق لقب “رئة العالم” ويتساءل الكثير من الناس حول العالم عن الموقع الجغرافي لغابات الأمازون وطبيعة الحياة. فيه ومن اهم الانشطة الاقتصادية والاجتماعية والرياضية التي يمارسها السكان هناك وهذا ما سنحاول اطلاعكم عليه بالتفصيل في سياق السطور التالية تابعونا

أين تقع غابات الأمازون؟

غالبًا ما يتحدد النطاق الجغرافي لأي مكان حسب طبيعة الحياة فيه والأنشطة السائدة، ولا يختلف الوضع في غابات الأمازون عن غيره، وقد تم تحديد موقع غابات الأمازون على الخريطة في قارة أمريكا الجنوبية، ولكن معظمها يقع في البرازيل، حيث تغطي مناطقها مساحات شاسعة من البرازيل وفنزويلا. كولومبيا، جبال الأنديز الشرقية لبيرو، الإكوادور، بوليفيا، غيانا، سورينام.

يسميها العلماء “رئة العالم” لأنها، حسب المركز الوطني البرازيلي لأبحاث الفضاء، تنتج 20٪ من الأكسجين الذي يتنفسه العالم، وهي أهم مصدر للمياه النقية في العالم كما يوجد عدد من الأنهار فيها يتعدى خمسة أنهار، أهمها نهر الأمازون الذي يصنفه العلماء من أطول أنهار العالم بعد النيل، نتيجة ولادته الجليدية، ويساوي طوله. إلى 6575 كم.

أهمية غابات الأمازون

تكمن أهمية غابات الأمازون في حقيقة أنها تضم ​​أكثر من 750 نوعًا من الأشجار والزهور النادرة التي لا توجد في أي دولة من دول العالم، ومن هذه النباتات والزهور يمكن استغلال حوالي 10 آلاف نوع في إنتاج مواد علاجية وطبية من أهمها منتج يسمى “مخلب القط” ويستخدم في إنتاج بعض أدوية السرطان وأدوية التهاب المفاصل وأمراض العظام، وتنبع أهمية هذه الغابات من التنوع البيولوجي في منها، حيث تحتوي على أكثر من 3000 نوع من أنواع الأسماك المختلفة والمتنوعة، كما أنها تحتوي على العديد من الحيوانات منها المخيفة والنادرة وغير المعروفة المنشأ. يوجد أكثر من مليوني و 500 ألف نوع من الحشرات مقسمة بين ضارة ومفيدة وخطيرة، وتضم أخطر أنواع الثعابين وتعتبر الموطن الأصلي لثعبان الأناكوندا العملاق الذي كان له تخيلات في الأفلام الأمريكية.

حرائق غابات الأمازون

مساحة الغابات الشاسعة التي تغطي ما يقرب من 40٪ من مساحة أمريكا الجنوبية، أي ما يعادل ثلثي مساحة الولايات المتحدة وكثافتها الكبيرة، هي سبب اندلاع الحرائق واستمرارها بريبة كبيرة لأيام وهي تمتد وتتصاعد مع الرياح وتقلبات المناخ. لعام 2018.

تواجه غابات الأمازون في الوقت الحاضر سياسات قطع وإزالة غير قانونية، والمصدر الرئيسي لإزالة الغابات في الأمازون هو المستوطنات البشرية وتنمية الأراضي، وكانت النتيجة تدمير حوالي 17٪ من غابات الأمازون المطيرة في 2018، وهو على عكس ما كان سائدًا في بداية الألفية الثالثة عندما تضاعفت مساحة الأراضي المحفوظة في غابات الأمازون المطيرة ثلاث مرات تقريبًا وانخفضت معدلات إزالة الغابات إلى 60 ٪ من عام 2002 إلى عام 2006. كما تم أيضًا تخصيص حوالي 1،000،000 كيلومتر مربع (250،000،000 فدان) وضعت في شكل من أشكال الحماية، والتي تضيف ما يصل إلى المقدار الحالي من 1،730،000 كيلومتر مربع (430،000،000 فدان).

يشار إلى أن الغابات تحتوي على أهم الأنهار في العالم، وهو نهر الأمازون، ثاني أطول نهر في العالم، ويبدأ منبعه في جبال الأنديز في غرب أمريكا اللاتينية، مخترقًا المنطقة الاستوائية بطول 6437 كيلومترًا، ويحدها 12 كيلومترًا. مدن تابعة للبرازيل وكولومبيا وبيرو، وتصل إلى مصبها في المحيط الأطلسي، بينما يبلغ متوسط ​​إنتاجيتها حوالي 300 ألف متر مكعب في الثانية خلال موسم الأمطار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى