منوعات

استحدث الخليفة عمر بن عبدالعزيز نظام الوراثة في الخلافة

قدم الخليفة عمر بن عبد العزيز نظام الميراث على التوالي، جيداً أم سيئاً، حيث جاء هذا السؤال من هذه الفئة التربوية، في كتاب التاريخ ضمن مواد وزارة التربية والتعليم والجهات المختصة في هذا المجال، والتي تمت الموافقة عليها حتى يتمكن الطالب من فهم كل ما يحيط به وتطوير أفكاره من خلال الاختبارات. مثل هذه الأسئلة التي تعد من أهم أساليب التربية الصحيحة المتبعة في المملكة العربية السعودية، وفي هذا السياق لنتحدث عن الخليفة المسلم عمر بن عبد العزيز.

عمر بن عبد العزيز

اسمه الكامل أبو حفص عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم الأموي القرشي، مواليد 61 م بالمدينة المنورة، حيث يعتبر ثامن الخلفاء الأمويين ويسمى عمر الثاني. أي بعد أن نشأ عمه عمر بن الخطاب معه كأسرة لأمه. الصحابي عمر بن الخطاب، حيث كانت بدايته هنا متأثراً بهذه الأسرة التي أخرجت عمر بن الخطاب وأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان يعلم أنها كانت. طالب علم ولم يتخل عن أي مجلس تم فيه تقديم التعليم. في سنة 87 من الهجرة تولى الخليفة من المدينة المنورة. وكان ابن عبد الملك، ثم دولة الطائف تحت سلطته في 91 هجرية حتى أصبح والي منطقة الحجاز برمتها.

قدم الخليفة عمر بن عبد العزيز نظام الميراث في الخلافة

جاء هذا السؤال من الفضة، فهل هذه العبارة صحيحة أم خاطئة، حسب عمليات البحث في تاريخ الحضارة الإسلامية، وأخذ البيانات من هذا السؤال واستخدام موقع المعلومات العالمي ويكيبيديا |، ونختتم بهذه العبارة:

  • سؤال | قدم الخليفة عمر بن عبد العزيز نظام الميراث في الخلافة
  • الجواب | وهذا القول غير صحيح، لأن عمر بن عبد العزيز لم يدخل نظام الخلافة بالميراث.

وها نحن نصل إلى نهاية هذا المقال التربوي الهام، حيث نظهر أن هذه العبارة قدمها الخليفة عمر بن عبد العزيز، نظام الميراث في الخلافة، خاطئة، أي خطأ، وأخيراً وليس آخراً نشكر كل من ساهم في هذا المقال التاريخي من خلال منصة تذكار آمل الله القدير. والله يوجهك في مسيرتك التعليمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى