الخليج

اتجه أصحاب العمل إلى العمالة الوافدة

تحول أصحاب العمل إلى العمالة الوافدة حيث أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل أصحاب العمل يتجهون إلى العمالة الوافدة من جميع أنحاء العالم، حيث أن القيام بالعمل بشكل فردي ليس منطقيًا لذلك يجب أن يكون هناك عمل وجهود متضافرة في جميع المجالات. التعاون والتوظيف متعدد الأطراف هو الأهم جزء. مسؤول عن القيام بالعديد من المسؤوليات داخل المؤسسة في اختصاصاتها المختلفة، وهنا في موقع دراما نيوز كل ما يتعلق بهذه العبارة وصلاحيتها وأسبابها.

ما معنى العمالة الوافدة؟

هم مجموعة من الأشخاص الذين يعملون في مجالات مختلفة مثل الحدادة والصناعة والتجارة والنجارة، ويطلق عليهم اسم العمالة الوافدة، أي أنهم يأتون من دول غير بلد المؤسسة وصاحبها.

تحول أرباب العمل إلى العمالة الوافدة

يبحث العديد من الطلاب عن صحة هذا البيان ويختارون الإجابة الصحيحة مما يلي:

  • قلة راتبك.
  • لدعم السعودة.
  • لأجور أعلى.

الجواب الصحيح: أجورهم المتدنية.

أسباب تبعية العمالة الوافدة

تتعدد أسباب اعتماد أرباب العمل والمؤسسات داخل المملكة على العمالة الوافدة، وإليكم بعضًا منها:

  • حيث يتقاضى العامل الوافد راتباً أقل من المواطن السعودي المقيم في المملكة.
  • كثرة التخصصات والمجالات التي تعمل فيها هذه المؤسسات وحاجتها الدائمة لأعداد كبيرة من العاملين بأسعار مناسبة.

تحول أصحاب العمل إلى العمالة الوافدة على أساس ظواهر عالمية، حيث يسعى أصحاب الأعمال إلى اختيار مجموعة من الخبرات والمهارات المناسبة لأداء بعض الأعمال مقابل مادة كافية لنجاح المؤسسة والعمل على تحقيق الهدف المنشود. تحقيق بأقل تكلفة وأعلى جودة، وهذا ما دفع المؤسسات وأصحابها إلى تسمية هذا العامل الوافد، الذي يسمى ذلك لأنه وافد من أكثر من دولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى